تعرض جسمها الإباحية الفيديو

انا امس سوزي عمري 18 سنة و اعرف ان الفتيات في سني يجب ان يفكرو في الدراسة فقط و لاكني كنت دائما ممحونة و اعشق النيك و السكس و لا استطيع ان اجلس مع شاب بدون ان احاول ان امسك زبه على الاقل و كم كنت اعشق مص و لحس الزب و اكل لبنه وانا يأكل شاب كسي حتى انفجر على وجهه الان كنت جالسة مع صديق اخي الذي عزمته الى غرفتي و كنت الحس المثلجات امامه و الحسها كاني الحس الزب التماما و كنت ممددة امامه فتحت رجلي على الاخر ثم دخلت يدي الى كيلوتي و انا لا ازل امص في مثلجاتي قلت له هل تريد ان تتذوق قال لي نعم و بدا ان يمسك المثلجات قلع كيولتي و هبط ليأكل كسي اكل بعد احلى رعشة نزلت على ركبتي امامه و امسكت بزبه بقضبة يدي الناعمة كان ساخنا جدا بدأت أحركها من فوق الى تحت بسرعة حتى ابحت الكرات تتمايل قربته الى فمي و قبلته من فوق عندما سمعت صراخة اخرت لساني و بدأت الحسه من فوق تم كاملا من البيضات الى رأس زبه كان يريدني ان ادخل كاملا الى فمي بلهفة وصعت على شفتاي و كلما قاربت ان ادخله اخرجه….فتح لي رجلي و ادخل زبه الى كسي ااه لم استطع المقاومة احس به بداخلي بدا بادخاله و إخراجه ببطئ ثم بدا بالإسراع و انا اصرخ من النشوة . استعملنا جميع الوضعيات التي يمكن تخيلها و انا اتوجه من شدة الشهوة و اصرخ و كمل بنفس السرعة في النيك  يدخله و يخرجه و انا احس انني بعالم اخر احسست انني اقتربت من النشوة و انا اصرخ و هو أيضا اقترب من انزال المني  اااه لم ارده ان يتوقف الان لانني افتربت اااه نعم نعم هكذا كان لا يزال بداخلي عندما فرعت شهوتي و بالطبع كملت لذتي عندما نزل حليبه الدافئ اللزج الذي كان طعمه مالح في فمي و شربته لاخر قطرة .

فيديوهات إباحية مجانية تعرض جسمها

القذف ينطفئ فقط في فمها
القذف ينطفئ فقط في فمها

233 الآراء, مضاف 22/10/2020

8:20
0